سلام في العاصفة
ديسمبر 26, 2021
كُن لطيفًا نحو ذاتك والآخرين
ديسمبر 28, 2021

السيطرة على الغضب

“فَتَأَنَّوْا أَنْتُمْ وَثَبِّتُوا قُلُوبَكُمْ، لأَنَّ مَجِيءَ الرَّبِّ قَدِ اقْتَرَبَ”  (يعقوب 5: 8).

تتكون الكلمة اليونانية لكلمة “طول أناة” من جزئين وهما “الغضب” و”المجيء ببطء”. فكِّر في طول الأناة على أنها أروع برنامج للسيطرة على الغضب، والذي يتم فقط بمعونة الله.

كيف تتعامل مع غضبك؟ هل تنفجر مثل البركان أم تكتِم إحباطاتك حتى تتفاقم؟ كلا النهجين غير صحي، لكن الحل الذي يأتي به روح الله هو القدرة على التعبير عن الغضب بشكل إيجابي وملائم، وهو مُقتَرِن بالرغبة في السماح لطول أناة الله أن تعمل فينا، حتى نقتدي بمحبته المتأنية (مزمور 103: 8).

أرسل الرب روحه القدوس ليعزيك في جميع الأوقات، بما في ذلك أوقات الانتظار والإحباط، لذا اُشكُر الله من أجل رعايته غير المحدودة لك، وعلى الرغم من أنه قد يصمت لبعض الوقت، إلا أن روحه معك دائمًا، وستأتيك الاستجابة في توقيته المثالي.

إذا سئمت من محاولة التحلِّي بالصبر متكِلًا على قوتك، اعترف للرب بتعبك، واسمح لروحه أن يملأك بطول الأناة، وبقوته لن يستحيل عليك شيء.

صلاة: أعترف لك يا الله بأنني أشعر أحيانًا بالغضب عندما أكون في انتظار حدوث تغيير في ظروفي أو في شخصيتي، ولا أستطيع أن أتغلَّب على هذا بقوتي الخاصة، لذا أطلُب من روحك أن يملأني بطول الأناة. أفرَح يا رب لأنه لا يستحيل عليك شيء. أُصلِّي في اسم يسوع. آمين.