fbpx
محبة شاملة
أكتوبر 18, 2019
سلام وسط العاصفة
أكتوبر 20, 2019

شهادة إيجابية

“وَلْيَمْلأْكُمْ إِلهُ الرَّجَاءِ كُلَّ سُرُورٍ وَسَلاَمٍ فِي الإِيمَانِ، لِتَزْدَادُوا فِي الرَّجَاءِ بِقُوَّةِ الرُّوحِ الْقُدُسِ.” (رومية 15: 13).

كيف نعيش شهادة إيجابية للمسيح؟ نحن نعلن عن إيماننا بسلوكنا وطاعتنا للمسيح وبالفرح الذي نستمده من علاقتنا مع خالقنا وبينما نتبع المسيح كل يوم، يظهر ثمر الروح في حياتنا ونعكس الفرح الأبدي الذي في قلوبنا.

وعندما نسلك بالطاعة لله، سنمتلئ بالقوة التي ستغمر حياتنا وهكذا يرى العالم قوة يسوع المُقام والمُغيرة فينا والتي تصيرنا أكثر شبهاً بيسوع كل يوم. وعندما تعمل قوته في حياتنا، سينعكس الفرح على الآخرين وسيرغبون في معرفة فرح الرب كما نعرفه نحن.

أخبر الرسول بولس أهل فيلبي قائلاً “اِفْعَلُوا كُلَّ شَيْءٍ بِلاَ دَمْدَمَةٍ وَلاَ مُجَادَلَةٍ، لِكَيْ تَكُونُوا بِلاَ لَوْمٍ، وَبُسَطَاءَ، أَوْلاَدًا للهِ بِلاَ عَيْبٍ فِي وَسَطِ جِيل مُعَوَّجٍ وَمُلْتَوٍ، تُضِيئُونَ بَيْنَهُمْ كَأَنْوَارٍ فِي الْعَالَمِ. مُتَمَسِّكِينَ بِكَلِمَةِ الْحَيَاةِ لافْتِخَارِي فِي يَوْمِ الْمَسِيحِ، بِأَنِّي لَمْ أَسْعَ بَاطِلًا وَلاَ تَعِبْتُ بَاطِلًا” (فيلبي 2: 14-16).

عندما نختبر فرح الرب، لن يسعنا إلا أن نعلنه لكل من حولنا. وعندما نواجه التجارب والأزمات سنواصل المسيرة بثقة وفرح عالمين أن المسيح يسكن فينا. وعندما نختبر النجاح، سنفرح بالبركات التي منحها الرب لنا وستفيض حياتنا بالشكر والعرفان بالجميل لأننا نعبد إله عظيم ورائع.

تذكر أن العالم يراقبنا سواء أردنا ذلك أم لا. فكل مؤمن هو شهادة حية تعلن يسوع للعالم.

صلاة: يا رب، أريد أن أعيش حياتي شهادة إيجابية عنك. ساعدني لكي أكون شاهد أمين في كل ظروف الحياة نتيجة لفرح معرفتي بك وعلاقتي معك. في اسم يسوع أصلي. آمين.