فوائد التسبيح – مايكل يوسف

شكر على الدوام – مايكل يوسف
مارس 10, 2019
الصلاة وطاعة الرب – مايكل يوسف
مارس 12, 2019

فوائد التسبيح – مايكل يوسف

“احمد الرب حسب بره وأرنم لاسم الرب العلي.” (مزمور 7: 17)

ماذا تقول عندما تسبح الله؟ فلكلماتنا أهمية كبيرة لأنها تعلن ما في قلوبنا (انظر متى 12: 34)، فتسبيحنا يعلن جوانب حياتنا التي يعمل الله عليها ومدى ثقتنا فيه. ومن خلال التسبيح يفتح الله قلوبنا ويعدها حتى نعرفه بطريقة أكثر عمقاً وقرباً

التسبيح أيضاً يجعلنا نثبت أنظارنا على الله لكي نرى خطته لمستقبلنا. ففي هذه الحياة سنواجه أنواع شتى من التجارب والضيقات وبمرور الوقت ربما تظن أن الإحباط واليأس هما محطتك الأخيرة ولكن هذا غير صحيح. لقد غلب يسوع الشرير، لذلك يجب أن نثبت أنظارنا على قوة الله ومحبته ومجدة وعندئذ سندرك أن أمور عظيمة يمكن أن تتحقق

التسبيح يعيد تثبيت سيادة الله على قلوبنا ولذلك يكون من الصعب علينا أن نسبح في بعض الأحيان لأن التسبيح يملّك الله سيداً ومتسلطاً على حياتنا وهذا يعني أن علينا أن نخضع له. وعندما نسلم له زمام الأمر، لن يكون علينا أن نقلق بشأن المستقبل وعندما نتوج الله ملكاً محباً، سنعرف كيف نمتلك وعوده لحياتنا (انظر إرميا 29: 11 ؛ إشعياء 41: 10؛ يوحنا 8: 36؛ فيلبي 4: 19؛ رومية 8: 28؛ أفسس 3: 16-19)

التسبيح ينعش علاقتنا مع الله ويبنيها لأنه يذكرنا بمحبة الله الأبدية لنا ومعيته لنا طوال الوقت ويحعلنا ندرك أن رجاؤنا فيه وهو لا يخزي منتظروه. فعندما نعبر له عن شكر قلوبنا ونتفرس في جماله سنعرف ليس فقط أن نحبه ونقبل حبه لنا بل أن نعكس محبته للآخرين أيضاً (انظر 1يوحنا 4: 15-19)

التسبيح يعدنا لكي نعبد الله بالكامل –بالذهن والجسد والروح- لكي نختبر عمق محبته لنا ولهذا السبب يحثنا بولس في رسالته إلى فيلبي 4: 4 قائلاً “افرحوا في الرب كل حين”. لا تدع شيء يمنعك أو يعوقك عن تسبيح الله. سبحه من أجل أمانته ورعايته لك

صلاة: يا رب، ساعدني حتى يكون التسبيح جزء من عبادتي وحياتي لك. أشكرك من أجل النعم والبركات التي أحصل عليها عندما أسبحك. اصلي في اسم يسوع. آمين

Facebook