حصني المنيع
نوفمبر 24, 2021
صلاة دانيال
نوفمبر 26, 2021

كُن أمينًا في الصلاة

“يَا سَيِّدُ اسْمَعْ. يَا سَيِّدُ اغْفِرْ. يَا سَيِّدُ أَصْغِ وَاصْنَعْ. لاَ تُؤَخِّرْ مِنْ أَجْلِ نَفْسِكَ يَا إِلهِي، لأَنَّ اسْمَكَ دُعِيَ عَلَى مَدِينَتِكَ وَعَلَى شَعْبِكَ” (دانيال 9: 19)

اقرأ دانيال 9: 1-19.

أصبح دانيال، نبي العهد القديم، مستشارًا لملوكٍ بسبب ما كان عليه في الخفاء، عندما كان يُصلِّي إلى الله.

وُلِدَ دانيال في أرض يهوذا في زمن ارتد فيه الكثيرون عن الله، وكان شابًا عندما سمح الله لقوات الملك نبوخذ نصر ملك بابل بمحاصرة أورشليم.

ومثلما حدث مع الكثيرين من سكان أورشليم، تم تكبيل دانيال وأصدقاؤه بالسلاسل واقتيادهم إلى بابل، حيث أصبحوا خَدَمًا في البلاط الملكي لنبوخذ نصر. سُبِيَ دانيال إلى أرض غريبة، ولكنه تمسَّك بأخلاقه ومبادئه الروحية، وكما نرى في قصة دانيال، فقد فضَّل بالأحرى أن يموت في جُبْ الأُسُود على أن يتوقَّف عن الصلاة إلى الله.

عندما ترى شخصًا يقف بثباتٍ من أجل الله، تأكَّد أنه أحنَى ركبتيه أولًا في الصلاة أمامه. عندما يرفض شعب الله المساومة على إيمانهم، ويُصلُّون على ركبهم بإصرار وثبات، تحدُث أشياء عظيمة، ويتغيَّر تاريخ المستقبل. كل ما تميَّز به دانيال كان بسبب الوقت الذي كان يقضيه مع الله كل يوم، فأولئك الذين يقضون وقتًا مع الله كل يوم لا يسعهم إلا أن يتغيَّروا.

يمكننا أن نرى هذا في صلاة دانيال الرائعة في سفر دانيال 9، فعندما كان الشعب اليهودي في السبي في بابل لما يقرب من سبعين عامًا، كان دانيال يتضرَّع إلى الله بالاعتراف والتشفُّع والتوسُّل.

عندما تُصلِّي، تذكَّر صلاة دانيال، وتذكَّر أن الإله الذي استجاب لصلاة دانيال هو ذات الإله الذي وعد بأن يستجيب لصلاتك، والإله الذي تنبأ بشكل التاريخ المستقبلي لإرميا ودانيال هو الإله الذي يتحكم في مستقبلك أنت أيضًا. يمكنك أن تأتمنه على مستقبلك لأنه هو الذي أعلن عودة شعبه إلى إسرائيل بعد سبعين عامًا من السبي، ثم حرَّك ملك فارِس ليُرسلهم إلى موطنهم في الموعد المحدد تمامًا، وهو الذي أعلن مجيء المسيح، ثم أرسله إلى أورشليم يوم أحد الشعانين في الموعد المحدد تمامًا.

الله لا يتفاجأ أبدًا بالتاريخ، وعندما نُصلِّي، نصبح شركاءه في تحقيق خطته الأبدية، لذلك صلِّ مثل دانيال، واتكل على وعود الله، وسيُدهشُكَ ما سيحدث.

صلاة: أشكرك يا أبي من أجل شرف خدمة ملكوتك بالصلاة والطاعة. ساعدني لكي أكون أمينًا فيما دعوتني إليه حتى يرى الكثيرون صلاحك وحقك من خلالي ويخْلُصُون. أُصلِّي في اسم يسوع. آمين.