مصادر

مايو 28, 2019

مشكلة عدم الرضا

هل أنت راضٍ عما أصبحت عليه حياتك؟ هل أنت راضٍ عن مجال عملك، عن شريك حياتك، عن منزلك الذي اخترته؟ مشكلة عدم الرضا
مايو 27, 2019

الرجاء وفقدان الرضا

يُنتج البحث عن الرضا حالة من القلق الداخلي، يغذيها الاعتقاد بأننا لن نشعر أبداً بالرضا في المكان الذي نمكث فيه. نشك في أن الراحة قريبة المنال أو...
مايو 27, 2019
هزيمة أعدائك الثلاثة

هزيمة أعدائك الثلاثة

يجب على كل مسيحي أن يشن حرب روحية ضد ثلاثة أعداء يريدون استعبادنا: الجسد، العالم،
مايو 26, 2019
الموت عن الذات

الموت عن الذات

إنه يريدك أن تعيش في غنى، لكن هذا لن يتحقق إلا عندما تسمح له باستئصال ذلك الجزء الجسدي منك والذي لا يزال متمسكاً بالحياة. هل يجب أن تُقاوم؟ بالطبع لا! يجب أن تتعلم تحمُل كل الأشياء!
مايو 25, 2019

تشذيب كرمك

الله هو بستاني حياتك، وهو يشذب البراعم المُزعجة حتى تكون منتجاً ومثمراً له. في كثير من الأحيان، يكون التشذيب مؤلماً، بلا رحمة ومهدِراً.
مايو 23, 2019
الإيمان الميت أم الإيمان الحي؟

الإيمان الميت أم الإيمان الحي؟

غالبًا ما يتم تقديم الإنجيل كمسألة إيمان بسيط: إن اتفقت مع مجموعة عقائد محددة حول يسوع، ستخلُص إلى الأبد. لكننا لا نستطيع أن نعظ بيسوع كمخلص دون أن نعظ به كرب
مايو 22, 2019
حقيقة الله وحقيقتنا

كيف ترى الله؟

إذا كنت تعتقد أن الله يهتم بك كل لحظة وفي كل ظرف من ظروف حياتك وأنه لا يوجد أي موقف بعيد عن ملاحظته ورعايته، فمن المرجح أن تسبح الله طوال الوقت!
مايو 21, 2019

الرجاء الذي يُجدد النشاط

هل شعرت يوماً بالإحباط الشديد لدرجة أنك لم تستطع النوم؟ هل سبق أن أنهكتك متاعب الحياة حتى لم يعُد بإمكانك أن تستريح؟
مايو 20, 2019
تغيير المسار - مايكل يوسف

تغيير المسار – مايكل يوسف

هل تنجرف بعيدا عن الله؟ ربما هناك مهمة أو فرصة للشهادة كان يدفعك الله برفق نحوها، لكنك رفضت أن تتزحزح. أو ربما تكون
مايو 19, 2019
حقيقة الحياة في المسيح

حقيقة الحياة في المسيح

نحن مُرتبطون بالمسيح، وليس الناموس (الأعداد 1-6). لقد حررنا المسيح من عبودية الناموس حتى يكون لنا الآن فرح عوضاً عن اليأس
مايو 18, 2019
العيش في نور المسيح الروحي

العيش في نور المسيح الروحي

لذا فإن السؤال هو: كيف نعرف أننا نسير في ضوء المسيح الروحي؟ في 1تسالونيكي 5 يقول بولس أن هناك ثلاث طرق لمعرفة أنك قد تحولت من الظلام الروحي إلى النور الروحي: الشخصية المتجددة، والسلوك الجذري، والمكافأة المضمونة.
مايو 17, 2019
لا أحد يعمل بمفرده

لا أحد يعمل بمفرده

لم يكن يسوع مدفوعاً، كما هو حال قادة كثيرين اليوم، بالحاجة إلى الحصول على تقدير وثناء واهتمام الآخرين. لقد كان مدفوعاً بمحبته للآب. اعترف يسوع بمن سبقوه، بما فيهم إبراهيم وموسى (انظر يوحنا 8:53، 5: 45-46). إذا كنا نريد اتباع أسلوب يسوع المسيح في القيادة، علينا أن نعترف بالآخرين بنفس طريقتة.
Facebook