ملاحقة الله المستمرة – الجزء الثاني

ملاحقة الله المستمرة – الجزء الأول
أغسطس 30, 2019
قلب الله
سبتمبر 1, 2019

ملاحقة الله المستمرة – الجزء الثاني

تقول مها “ظللت أتابع قناة الملكوت لمدة سبع سنوات بالرغم من أني من خلفية إيمانية مختلفة. تابعت كل البرامج بإخلاص وبدأت أفهم ماذا تعني المسيحية. أخيرًا فهمت الثالوث ودم يسوع وقيامته ومجيئه الثاني. وكنت أشعر بسلام في روحي لوقت طويل بعد مشاهدتي لهذه البرامج وإغلاقي لجهاز التليفزيون. بدأت قراءة الكتاب المقدس سرًا وتأثرت كثيرًا بالدكتور مايكل يوسف وبرامج أخري تقدمها القناة. كانت العقبة الوحيدة التي واجهتني هي الاعتراف بيسوع المسيح رباً ومخلصاً لحياتي.”

ومن فرط شغفها للحصول على الإجابات، طلبت مها أن تلتقي مع فريق قناة الملكوت، وهو فريق عمل ميداني في الشرق الأوسط وتمكنت بمساعدتهم من الدخول للكنيسة وهناك واجهت سؤالاً كانت تعلم أن عليها أن تجيب عليه وهو “هل أنا مستعدة لقبول يسوع المسيح رباً على حياتي؟” شعرت مها بأنها تصارع مع الأمر فطلبت من الله أن يعلن لها ذاته بطريقة خاصة وأن يرشدها لما يجب أن تفعله.

عادت مها لمنزلها بعد الاجتماع وظلت تفكر فيما حدث معها لمدة أسبوع وفي النهاية وطلبت من الله أن يؤكد لها أنه يريدها أن تتبعه وأن تقبل يسوع مخلصاً لحياتها.

على الفور، رن جرس الهاتف وكان المتصل أحد أعضاء الفريق الميداني للخدمة. تقول مها: “أدركت في قلبي أنها العلامة التي طلبت من الله أن يظهرها لي. ايقنت أن يسوع هو ربي وصليت لكي أقبله في حياتي وأنا الآن أدرس كلمة الله وأذهب للكنيسة، وأستطيع بكل ثقة أن أقول أنني مسيحية مولودة ثانية”.

Facebook