تعامَل مع الصلاة بجدِّيَّة

الله يريدنا أن نتذكَّر
ديسمبر 4, 2021
واظِب على الصلاة
ديسمبر 6, 2021

تعامَل مع الصلاة بجدِّيَّة

“وَأَمَّا أَنْتَ فَمَتَى صَلَّيْتَ فَادْخُلْ إِلَى مِخْدَعِكَ وَأَغْلِقْ بَابَكَ، وَصَلِّ إِلَى أَبِيكَ الَّذِي فِي الْخَفَاءِ. فَأَبُوكَ الَّذِي يَرَى فِي الْخَفَاءِ يُجَازِيكَ عَلاَنِيَةً”  (متى 6: 6).

يتعامل معظم المؤمنين اليوم مع الصلاة مثلما يتعامل البحَّارة مع مضخَّاتهم. يستخدم البحارة مضخَّاتهم فقط عندما يحدث تسريب في السفينة، وكذلك يبدأ المؤمنون في الصلاة بنشاط فقط عند مواجهتهم للمشاكل، وأما فيما يتعلَّق ببقية الوقت، فهم لا يعرفون شيئًا عن الصلاة بانتظام. هذا النوع من الصلاة يُسمَّى الصلاة بدافع الحاجة.

يجب أن تتعامل مع الصلاة بجدِّيَّة، وإليك بعض الإرشادات البسيطة حول “كيفية” الصلاة:

امنح الصلاة وقتًا كافيًا. هل يمكنك أن تتخيَّل شخصين في حالة حب ولكن لا يتحدَّت أحدهما مع الآخر إلا إذا احتاج شيء ما؟ لن تنمو علاقتك مع شخص تتصل به هاتفيًا لتعطه قائمة بالطلبات، ثم تُنهي المكالمة. معظم المسيحيين المؤمنين يقضون ما يقرب من خمس دقائق فقط كل يوم في الصلاة. خمس دقائق! احذَرْ جيدًا: سوف تحصُد تمامًا ما زرعته.

امنح الصلاة مساحةً كافيةً. لكي نُصلِّي بشكل صحيح، ينبغي أن نذهب إلى مكان يمكننا فيه التركيز دون إزعاج. قد تعتقد أنك من النوع الذي يستطيع أن يُركِّز أثناء كي الملابس، مع تشغيل التليفزيون أو الستيريو، ووضع سماعة المحمول في أذنك، ولكن ليس هذا صحيحًا على الأرجح. عندما أَوْصانا يسوع قائلًا: ” وَأَمَّا أَنْتَ فَمَتَى صَلَّيْتَ فَادْخُلْ إِلَى مِخْدَعِكَ وَأَغْلِقْ بَابَكَ” (متى 6: 6)، كان يقصد أن نجد مكانًا يمكننا التركيز فيه على الله ولا نكون مُشَتَّتي الذهن.

امنح الله اهتمامًا كافيًا. لكي تُصلِّي بشكل فعال، عليك اعطاء أولوية لوقت صلاتك. قد لا يبدو هذا أمرًا سهلًا على الأشخاص الذين لديهم وظائف مُتطلِّبة وأطفال صغار، ولكن هذا الأمر لا غِنَى عنه؛ يجب أن تُعطي أهمية لوقت صلاتك.

فَكِّر في أن تتَّبِع مثال يسوع في القيام في الصباح الباكر للصلاة. لا يوجد أمر كتابي في هذا الشأن، لكن سيسمح لك ذلك بتقديم باكورة يومك إلى الله. بالطبع لن نتوقَّف عن الصلاة بعد صلاة الصباح الباكر، بل سنُصلِّي في كل موقف لأن الصلاة هي نظام وأسلوب حياة، وهي أهم جزء في كل يوم من أيام حياتنا.

صلاة: ساعدني يا أبي لكي أتعامل مع الصلاة بجدِّيَّة وأُعطيكَ الوقت والمساحة والاهتمام لأنك مُستحق. أُصلِّي في اسم يسوع. آمين.