مصادر

مايو 19, 2019

حقيقة الحياة في المسيح

نحن مُرتبطون بالمسيح، وليس الناموس (الأعداد 1-6). لقد حررنا المسيح من عبودية الناموس حتى يكون لنا الآن فرح عوضاً عن اليأس
مايو 18, 2019

العيش في نور المسيح الروحي

لذا فإن السؤال هو: كيف نعرف أننا نسير في ضوء المسيح الروحي؟ في 1تسالونيكي 5 يقول بولس أن هناك ثلاث طرق لمعرفة أنك قد تحولت من الظلام الروحي إلى النور الروحي: الشخصية المتجددة، والسلوك الجذري، والمكافأة المضمونة.
مايو 17, 2019

لا أحد يعمل بمفرده

لم يكن يسوع مدفوعاً، كما هو حال قادة كثيرين اليوم، بالحاجة إلى الحصول على تقدير وثناء واهتمام الآخرين. لقد كان مدفوعاً بمحبته للآب. اعترف يسوع بمن سبقوه، بما فيهم إبراهيم وموسى (انظر يوحنا 8:53، 5: 45-46). إذا كنا نريد اتباع أسلوب يسوع المسيح في القيادة، علينا أن نعترف بالآخرين بنفس طريقتة.
مايو 16, 2019

تجاهل الأنا

بغض النظر عن مجال قيادتنا -سواء كنا ندير شركة أو مجموعة أو فريق أو كنيسة أو مكتب محاماة أو أسرة -نحن نخدم يسوع المسيح.
مايو 15, 2019

الحق

الحق هو قضية أعمق لأنه يتطلب أن نقف ثابتين حتى وإن لم نتفق مع الرأي العام
مايو 14, 2019

الوضع المالي والإيمان

كيف يؤثر وضعك المالي، سواء كان قويًا أم ضعيفاً، على إيمانك؟ نقرأ في متى 19: 16-20 قصة رجل ثري وذو نفوذ اقترب من يسوع. لقد كان متديناً
مايو 13, 2019

ذبيحة حية

أينما تذهب، تجد الناس تبحث عن الشبع الشخصي. المؤمنون الحقيقيون أيضاً يبحثون عن الشبع العاطفي والشبع الروحي بعيداً عن المسيح.
مايو 12, 2019

طريقة أروع

كثير من المؤمنين اليوم متحيرون بشأن التوازن بين النعمة والطاعة. يتطرف البعض في استخدام النعمة كرُخصة لفعل الخطية، والبعض الآخر يتطرف في التمسك بالناموس – بالاعتماد على الأعمال الصالحة لخلاصنا النهائي.
مايو 11, 2019

الصلاح والذبيحة

في أوائل القرن التاسع عشر وجد الملك فريدريك وليام الثالث، ملك بروسيا، نفسه في موقف صعب. لقد تورطت بلده في حرب كلفته الكثير. في الوقت نفسه، كان يسعى لتحويل بلده إلى أمة عظيمة، لكن البلاد كانت عاجزة مالياً.
مايو 10, 2019

تغيروا

الله يريد أن يرى كياننا بالكامل مشترك في الذبيحة المقدمة له. "أن تحبه من كل قلبك، ومن كل فهمك، ومن كل قوتك، وأن تحب قريبك كنفسك هو أكثر أهمية من كل الذبائح والمحرقات
مايو 9, 2019

تسليم كامل

الهدف من تسليم كل ما فينا بالكامل للرب هو إرضائه. كيف أقدم جسدي كذبيحة حية مرضية للرب؟ أنا لا أقدمها في ساحة الهيكل كما فعلوا في العهد القديم، لكنني أقدمها في كل مكان أذهب إليه.
مايو 8, 2019

من هو سيدك؟

إذا كنت تعتقد أنه بإمكانك أن تعيش حياة التقوى بقوتك الخاصة فأنت في ورطة كبيرة. على الرغم من أننا نلعب دوراً هاماً في تقديس أنفسنا، كما أن الرب أمرنا أن نُطيعه، إلا أننا لن نستطيع أن نكون على شبه المسيح دون الإعتماد على المسيح ذاته. لذا يجب أن نخضع تماماً لسيدنا وملكنا المُحب- الرب يسوع المسيح.
Facebook